• قصتي مع اختي انا 27سنه واختي 20 سنه جسمها جميل جدا صدرها كبير وجميل البدايه كنت قاعد علي الكمبيوتر وعامل دماغ جميله ومشغل افلام سكس لقيت اختي بتروق البيت وموطيه صدرها كله باين بتاعي وقف من شكل صدرها الجميل قعت سرحت قلت لو انام معاها دي جسمها جميل اوي بس ازاي هنام معاها قلت لازم هي كمان تكون بتحب السكس عشان الموضوع يكون سهل وهي كمان لسه خام خالص ملهاش في اي حاجه جتلي فكره قلت احط افلام سكس علي الكمبيوتر واسبها تتفرج وفعلا رقبت الكمبيوتر ببرنامج لقتها بتتفرج كل يوم وبتدخل تعمل محادثات سكس ودخلت عالم السكس وكانت بتلبس لبس مغري جدا في البيت زي جيبه قصيره جدا وتشرت مخلي نص صدرها باين وقعت اهيج عليها اكتر واكتر ومره كنت جاي من الشغل قعت ارن الجرس محدش فتح كان معايا مفتاح فتحت دخلت غرفه الكمبيوتر لقتها فتحه رجليها وبتلعب في كسها اول ما شفتني راحت قعده عادي بس حسيت انها كانت تقصد اني اشفها وبعد كام يوم
    كده شغلت كليب جمهريه امبابه

    قصص سكس - فيديو سكس - سكس محجبات - سكس مترجم - سكس اجنبي - افلام نيك - افلام سكس

    البنت اللي بترقص بززها كبيره راحت قيلها بصي صدرها كبير ازاي بس صدرك انتي احسن واجمل راحت ضحكت وبقت تلبس لبس يبين صدرها وانا بقيت ابصلها بصات سكس علي صدرها وحسيت سعاتها انها هتوافق انكها بس لما تيجي فرصه وقعت افكر وفي يوم كنت في شقتي اللي بوضبها كانت اتوضبت ومفهاش غير الكمبيوتر وسرير وكنت بروح اقعد فيها شويا راحت مره مكلماني علي الفيس بتقلي بتعمل ايه وانت قاعد لوحدك قلتلها بقعد علي النت وكده وانا اساسا كنت بروح اتفرج علي سكس برحتي وهي بتكلمني قلتلها تعالي اقعدي معايا بس مش لازم تقللهم في البيت انك جيالي قلتلي ليه قلتلها هيقوله ريحه تعملي ايه وكده قلتلها قولي انك نزله اي حته وتعالي قلتلي ماشي هركب وجيلك انا جي في دماغي خلاص كده هنكها بقي جات ومفيش 10 دقايق قلتلها اقلعي الجزمي وتعالي اقعدي سمعت الكلام حسيت انها هي كمان عاوزه رحت مشغل رقص وكده وقعت اقلها صدرك كبير وجميل انتي بتلعبي فيهم بضحك هو طري ولا ناشف وقلت امسكها مسكت صدرها طري جدا لقتها عادي موافقه راحت ماسك تاني وببسها وبنيمها علي السرير زبري وقف جامد اوي راحت قايم جايب توبس كان معايا قلتلها كده نعمل اللي احنا عاوزينه ونكتها احلي نيك واتفقنا كل من كون عاوزين نجي هنا وبقينا بنام مع بعض وبفشخها في كل حته وبجبهم علي وشها وصدرها نيك روعه فيها وخليت واحد صحبي ينكها ومنسعتها وانا بستمتع وكده

    سكس خليجي - سكس بنات - فيلم سكس - كلب ينيك بنت - سكس محارم - سكس امهات


    votre commentaire
  • اسمي محمد وعندي 25 سنة ,انا شاب بعشق الجنس بشكل مهول لدرجة اني كنت بمارس العادة السرية 4 مرات يوميا وانا في الثانوي والجامعة وبعد ما اتخرجت واشتغلت بقيت بمارس الجنس مع الارامل والمطلقات اللي في منطقتي وخصوصا الستات المربربة فوق الاربعين ,وكان فيه ست ساكنة جنبينا اسمها مدام رضوي كانت شغالة معايا في صيدلية هيا واخدة الفترة الصباحية وانا واخد الفترة المسائية ,وبدأت علاقتي معاها لما في مره نزلت الصيدلية عشان استلم منها الشغل بس قبل ميعادي بساعة لان ساعتي كانت مقدمة وانا مكنتش واخد بالي ,روحت الصيدلية لقيتها فاضية ومفيش حد خالص فدخلت المخزن بتاع الصيدلية وانا واقف علي الباب سمعت اصوات في المخزن ففتحت باب المخزن بكل هدوء ودخلت جوه لقيت مدام رضوي نايمة في حضن ست معرفهاش وعمالين يبوسو في بعض والست التانية كانت عماله تلعب بصوابعها في كس مدام رضوي ,اول ما شافوني لقيت مدام رضوي والست التانية اتخضو ووقفو موش عارفين يقولو ايه ولبسو هدومهم والست التانية خدت بعضيها ومشيت وفضلت مدام رضوي تستسمحني عشان مفضحهاش قدام جوزها وعيالها
    فقلتلها “انا موش هقول لحد بس بشرط آخد حقي منك انا كمان”
    وروحت قفلت باب الصيدلية وهجمت علي مدام رضوي وقلعتها هدومها وقعدتها علي الكرسي ونزلت بين وراكها الحس كسها ,شفرات كس مدام رضوي كانت كبيرة وطويلة وزنبورها كان طويل انا اول ما شفت كسها لقيت نفسي هايج عالاخر واول حاجه عملتها اني قبلت شفرات كسها الدافئة قبلة طويلة ساخنة ,شفرات كسها كانت طويلة ومدلدلة وتخينة فطلعت لساني ومشيته في الشق الموجود بين شفرات كسها علي شفرات كسها الداخلية المكرمشة ولحست السوائل اللي كانت موجودة كلها (السوائل اللي بتخرج من فتحة مهبل الست لما بتهيج) وسحبت شفرات كسها الخارجية لبره وبدأت بلعق الشفرات الداخلية كسها كان دافئا جدا ومبتل بالكامل لساني كان بيتحرك لفوق ولتحت في الشق الموجود بين شفرات كسها الخارجية ومع حركة لساني علي كسها كانت مدام رضوي عماله تتأوه وزنبورها بدأ يقف بشكل بسيط كأنه زبر صغير فبدأت بلعق زنبورها بلساني ومصه بشفايفي مع عصره بقوة بين شفايفي ,وانا بلعق زنبورها بلساني وشفايفي دخلت صباعي الاوسط في خرم كسها وبدأت بتحريك صباعي في كسها داحل وخارج في حركه سريعة ومتتالية لحد ما لقيت كسها انفجر بسائل رقيق وغزير غرق وشي بالكامل وغرق هدومي ولما لقيت السائل بينفجر من كسها زي النافورة فتحت فمي وابتلعت كل السائل اللي دخل في فمي ودي كانت اول مره اقابل ست بتخرج السائل دا وبالغزارة دي لما تهيج ,نزلت البنطلون بتاعي والبوكسر ووقفت قدامها عريان وزبري كان واقف علي اخره زي الحديد ,فلقيت مدام رضوي هجمت علي زبري بفمها وبدأت بلعقه ,في البداية دخلت رأس زبري في فمها وبدأت تحرك لسانها علي رأس زبري وترسم دواير من التفافة بلسانها علي زبري وتدعكه بأيديها وتنزل التفافة علي بقية زبري من تحت لحد ما بقي زبري غرقان في تفافة مدام رضوي وهي عماله تفرك في زبري بأيديها وتلحسه بلسانها فمسكت ايديها الغرقانة بتفافتها وبدأت بلعق صوابع ايديها وابتلاع التفافة “الريق” الموجودة عليه من ريقها ,مدام رضوي تعجبت مني لأني ببلع ريقها بالشكل دا وانا بتلذذ بيه كمان
    فقالتلي “انت ازاي بتبلع ريقي بالشكل دا انت موش بتقرف”
    فقلتلها “مفيش حاجه تخرج منك هقرف منها ابدا”
    ونزلت علي رجليها قلعتها الجزمة والشراب وبدأت بلعق عرق رجليها والعرق الموجود بين اصابع رجليها وطلعت بين وراكها (مدام رضوي مربربة اوي عشان كدا وراكها ملتصقة ببعض وفي الحر بيبقي بينهم عرق كتير) وبدأت بلعق العرق الموجود بين وراكها وطلعت تحت باطها لحست تحت باطها بالكامل ونضفته تماما بلساني وقلعتها السوتيان بتاعها ومشيت لساني في حركه دائرية حول حلمات بزازها ونزلت في الشق الموجود بين بزازها وكان مليان بالعرق ولحسته بالكامل ونضفته بلساني وانا بستمتع بعرقها اللي بالنسبة ليا اطعم من الشهد ,هي كانت بتسمتع بلساني وهو ماشي علي جسمها حته حته ,وبعد ما خلصت لحس جسمها بلساني نيمتها علي الارض وفشخت رجليها عن بعض ومسكت زبري وبدأت احركه علي شفرات كسها من بره وهي عماله تصوت من المحنة علي زبري
    وتقولي “دخلو بقي يا محمد وارحم كسي”

    قصص سكس - سكس حيوانات - سكس عرب - سكس محارم - سكس عربي - سكس امهات - سكس اغتصاب - صور سكس - سكس مصري
    انا كنت عاوز اسخنها علي زبري اوي ودا اللي كان بيخليني احركه علي شفرات كسها من غير ما ادخله عشان متاخدش كله حاجه مره واحدة ,وبعد ما خليتها تترجاني انه ادخله لأكتر من 5 دقايق دفعت زبري مره واحدة في كسها وبدأت احركه حركات عنيفة داخل وخارج من كسها وهي عماله تصوت تحتي من الشهوة ونزلت فحت وردم في كسها لحد ما قربت اقذف المني بتاعي فخرجت زبري من شق كسها ودفنته بين بزازها مع الحركة السريعة لزبري بين بزازها لقدام ولورا(مدام رضوي كانت بزازها كبيرة اوي عشان كدا كان زبري مدفون بالكامل بين لحم بزازها وكان سخن جدا) لحد ما قذفت المني بين بزازها وغرقت بزازها ووشها بالمني ,واستمرت العلاقة بيني وبين مدام رضوي لمدة سنة لحد ما سيبت انا الشغل في الصيدلية ولقيت شغل تاني بمرتب اعلي ,وعلاقتي بمدام رضوي بدأت تتقطع بس مدام رضوي كانت ادمن علي زبري او ودااللي خلاها تقترح عليا اني اتجوز بنتها وانتقل للعيش معاهم في بيتهم بحيث ان علاقتي بيها تستمر ودخولي البيت عندهم يبقي بشكل رسمي ومع ان جوزها كان رافض الموضوع لاني موش عندي شقة بس مع ضغط مدام رضوي عليه اضطر يوافق وبالشكل دا قدرت ادخل البيت عشان يخلي الجو ليا انا ومدام رضوي

     


    votre commentaire
  • اسمى حمادة وسني 24 سنه وحيد امي وابويا لسه متخرج من كلية الحقوق ومش بشتغل ماليش تجارب جنسيه اكتر من الفرجه علي الصور والافلام السكس ماما ست جميله جدا بيضه مليانه شعرها قصير بزازها كبيره كمان بطنها حلوه مش كبيره وطيازها طرية اوي سنها 45 سنه وبابا سنه 56 سنه ماما مديره بنك وطبعا مكنتش بفكر فيها ابدا من الناحيه الجنسيه لانها ست صارمه ولما كنت صغير كانت بتضربني علي اي غلطه علي عكس بابا الي كان دايما متساهل معايا والبدايه كانت يوم سبت بابا في شغله وماما طبعا كانت اجازه من البنك وانا نايم والجو حر فكنت بالفنله والكلوت ولقيت ماما بتصحيني وطبعا الواحد لما بيصحى بيكون بتاعه واقف المهم صحيت وقلتلها خير يا ماما بتصحيني ليه انا مش ورايا حاجه قالتلي قوم شوف في مشكله في الحمام غرقان مايه قلتلها حاضر وقمت دخلت الحمام وعرفت ان الوصله بتاعه الشطاف مقطوعه وعاوزه تتغير قلتلها لازم سباك يا ماما قالتلي سباك علي ايه في وصله جديده عندنا هجيبهالك وانت تفك القديمه وتركب الجديده قلتلها حاضر وفعلا لقيتها جايبه واصله جديده وعلشان افك القديمه واغيرها لازم انام علي ضهري لان الحمام ضيق والتواليت مزنوق ابتديت افك الوصله القديمه وافتكرت انه لازم ااقفل المحبس العمومي فقلتلها يا ماما لو سمحتي اقفلي المحبس العمومي علشان الميه تقفل قالتلي حاضر وكان لازم تقف فوقي علشان تقفل المحبس وكانت لابسه جلابيه قصيره ولقيتها بتقولي وسع شويه وراحت حاطه رجل تحت باطي اليمين والتانيه تحت باطي الشمال وابتدت تشب لفوق علشان تطول المحبس وانا لقيت وشي بيت وراكها وكانت مش لابسه كلوت وكسها الكبير المنفوخ قدام عيني وزنبورها باظظ منه وشفاتيره مدلدله منظر جميييييييييل خلي زوبري وقف اووووووووي وفجاءه امي رجلها اتزحلقت ووقعت عليا وانا نايم علي ضهري ولقيتها قاعده علي زوبري وحست بيه راشق في كسها عملت نفسي مش واخد بالي وعملت تني بساعدها تقف وانا بحك زوبري فيها وانا ماسكها من تحت باطها وبحاول ارفعها لفوق ويعدين اسيبها تقع في حجري وزبري يخبط في كسها لقيتها مش ممانعه لانها هاجت وبعدين راحت عامله نفسها بتقع وقعدت بكسها علي وشي شميت ريحه كسها ومن غير ما احس لقيت لساني بيلحس كسها وهي تقوم وتعد علي لساني وتقولي انت بتعمل ايه يا قليل الادب عيب كده قلتلها يا ماما انتي الي بتقعي يعني اعمل ايه ورحت شافط كسها اوووووووي ليتها بتقول اهههه اهههه يالا يالا خلص وانا ماسك شفاتير كسها بشفايفي اوووووي ورحت موقعها علي ضهرها وفاشخ وراكها وبؤي في كسها بيشفط زنبورها الكبير وايدي بتفعص في بزازها وهي بتحاول تهرب مني او بتحسسني انها مش مبسوطه وبزوم وتئن اووو اووووووو قوم بقه يا كلب قلتلها انا مش كلب يا لبوه يا شرموطه انتي عاوزه تتناكي وهي اول ملقتني بشتمها هاجت اكتر فهمت انها بتحب تتشتم وقلت فرصه اخلص طاري منها ياما ضربتني ورحت نازل ضرب علي وشها وشتيمه يا لبوه يا شرموطه هنيكك واهريكي يا علقه يا مومس واتف علي وشها ورحت منزل الكلوت بتاعي وحاط زوبري بين بزازها الكبار وقلتله ااقفلي عليه بالبزاز المرمر دول يا كلبه وراحت قافله علي زوبري ببزازها وراس زوبري بتخبط في بوقها ورحت ماسكها من شعرها وشدتها لزوبرب وقلتله يالا ارضعي ورحت مدخل زوبري في بقها وقلتله مصي يا بنت الكلب وهي كل ما تنشتم وتنضرب تمص وتشفط زوبري في بقها وحسيت اني قربت انزل لبني قلتلها هينزلو هينزلو لقيتها قفلت بقها علي زوبري واندفع لبني بكميه كبيره اوي اوي في بقها وهي بتزووووم امممممممممم امممممممممم وشربت لبني كله

    xnxx - ءىءء - سكس اجنبي - تحميل افلام سكس - صور سكس

    سكس حيوانات 2019 - xnxx - سكس اجنبي - صور نيك متحركة - افلام سكس محارم - افلام سكس عائلي - افلام سكس - سكس مصري


    votre commentaire
  • احب اعرفكم بنفسي اسمي حمادة ومتجوز من 6 سنيين تقريبا بس للاسف موش مستمتع في الجواز خالص لان مراتي بتكره الجنس جدا لدرجة اني لما بنيكها ساعات تجيب اللي في بطنها.
    مرت سنين علي الحال دا وانا موش عارف اخد متعتي منها ,بس في الفترة دي كنت معتمد علي النسوان الشراميط اللي في منطقتي وخصوصا جارتنا ام عصام ,هي ست متجوزة وجوزها يبقي صديقي كمان بس شغله كان بيخليه يغيب عن البيت كتير فكنت بروحلها علي الساعة واحدة بعد نص الليل وخصوصا لما مراتي تبقي عند امها واقضي مع عصام ليلة سكس ساخنة.
    وفي ليلة كنت طالع بالليل اجيب دوا من الصيدلية لان مراتي كانت تعبانة خالص ولقيت حماتي -حماتي ساكنة معانا في نفس العمارة في الدور اللي فوق شقة ام عصام اللي هي في نفس ساكنة في الشقة اللي قدامي- نازلة من فوق ولابسه عباية بزراير من قدام وموش قافلة الزراير كمان لانها موش معتقدة ان في حد هيكون طالع من شقته الساعة اتنين بالليل ولمحت وراكها وجسمها الحليبي الناعم خبطت علي ام عصام وفتحت ام عصام ودخلت حماتي جوه ومعرفتش عملو ايه بس انا كنت واثق انهم بيمارسو الجنس جوه.
    عرفت ان حماتي بتدور علي الجنس زي فقررت اني احاول اوقعها في شباكي وانيكها ,فطلعت عندها في يوم بعد الشغل وسلمت عليها وانا بسلم عليها علي غير العادة لفيت دراعي حوالين وسطها وبوستها علي خدها علي اني مشتاق ليها يعني بس انا طولت في البوسة وفضلت حاطط شفايفي علي خدها الناعم والف دراعي حوالين وسطها جامد وهي بتستغرب من اللي انا بعمله ,انا وببوسها قلتلها هاه انهي اللي احسن البوسه بتاعتي ولا بتاعت ام عصام.
    بصت عليا واستغربت وخافت في نفس الوقت ولسه هتتكلم فقلتلها انا عارف كل حاجه وشفتك امبارح وانتي نازلة عندها الساعة اتنين باللليل بصت ليا بخوف.
    قلتلها متخافيش انا عارف انك محرومة من الجنس بقالك سنين وانتي عارفه اني محروم من الجنس بقالي سنين بسبب بنتك فمفيش مانع ان احنا الاتنين نتخلص من الحرمان اللي احنا فيه ونمتع بعض.
    انا مستنتهاش ترد عليا شيلتها بين ايدي -حماتي عندها 47 سنة وجسمها مربرب شوية وبزازها كبيرة ومدورة وطرية جدا وطيازها ملفوفة وبارزة من ورا وجسمها مخصر يعني صاروخ من الاخر- ولطعتها بوسه في بقها وانا ماشي وشايلها عشان متتكلمش خالص ومتعلقش.
    وانا ببوسها لقيتها بدات تتفاعل معايا ودخلت لسانها جوه بقي وبدأت تمص لساني زي مانا بمص لسانها لحد ما دخلنا غرفة نومها ,رميتها علي السرير وقلعتها هدومها ومسيبتش علي جسمها اي حاجه.
    هي كانت مكسوفة مني في الاول وكانت مغطية بزازها وكسها بأيديها.
    مديت ايدي علي ايديها اللي مغطيه بيها كسها وسحبتها من علي كسها ,كسها كان احمر علي الاخر ومنتوف بالحلاوة من قريب مكنش في كسها شعره واحدة.
    حطيت ايدي علي كسها لقيته مرطب ومبلول وفيه سوايل خارجه منه عرفت انها هايجة علي زبر وعاوزة تتناك بدأت احرك ايدي علي كسها ببطئ ومع حركة ايدي لقيت حماتي بتترعش من الشهوة ,بقالها سنين محرومة من الجنس الحقيقي مع راجل.
    قلعت هدومي كلها ورجعت علي حماتي تاني مسكتها من رجليها وقربتها مني علي السرير فشخت وراكها عن بعض ونزلت بلساني علي كسها وبدأت الحس العسل اللي خارج منه وانا بحرك لساني بين ثنايا شفرات كس حماتي لقيتها بتترعش عالاخر وقذفت حمم من السوايل غرقتني بيها ,فضلت اشرب من عسل كسها لحد ما كسها توقف عن القذف ,دخلت صباعي في كسها لقيته واسع اوي فدخلت الصباع التاني والتالت كمان وبردو كسها بيبلعهم بسهولة فدخلت قبضة ايدي بالكامل في كسها وفحت كسها بقبضة ايدي وحماتي في عالم تاني من الشهوة ومش حاسه باللي انا بعمله في كسها وبالتدمير اللي بيحصل في كسها من تحت.
    سيبت قبضة ايدي في كسها وقربت براسي منها وبدأت الحس شفايفها تاني وخدودها الحمرا الطريه ,حماتي مدت ايديها من تحتي بتبحث عن زبي لحد ما وصلت ايديها لزبري ,فمسكت بقبضة ايديها وعصرته في الاول عصره جامدة خلت زبري اتنطر ووقف علطول نزلت بأيديها لتحت شوية ومسكتني من بيضاني وقعدت تفركهم بأيديها الناعمة خلتني هيجت عالاخر ,ولقيت حماتي بتقولي عاوزاك تدخل زبك بالبيضان في كسي ,عاوزاك تدمر كسي النهاردة.
    خرجت قبضة ايدي من كس حماتي ولفيت ناحية كسها وحطيت زبري علي شفرات كسها وبدأت اخبط بزبي علي كسها وهي تصوت وتقولي دخله يا حمادة ابوس زبك ,انا كنت مستمتع بتوسلات حماتي ليا اني انيكها ومرضيتش ادخله عشان اخللي شهوتها تشتعل اكتر ,لقيت حماتي مدت ايديها ومسكت زبري ودفعته بأيديها في اعماق كسها من جوه ودفعت نفسيها في اتجاه زبري لحد ما بقت بيضاني مدلدلة من تحت علي اسفل كسها وزبري مدفون في اعماق مهبل حماتي ,مهبلها من جوه كان ساخن جدا ومليان بالسوايل والافرازات خلت زبري كان بيتزلحق بسهولة في كسها طالع داخل ,زبري سخن عالاخر وفي النهاية المني اندفع من زبري بشكل لا ارادي لدرجة اني ملحقتش اخرج زبري من كسها قبل ما المني ينزل وبالفعل فيه مني نزل من زبري في كسها ولسه بطلع في زبري من كسها بعد ما فقت من الشهوة لقيت حماتي بتصوت وتقولي سيبه في كسي يا حمادة انا قطعت من الدورة -يعني موش بتخلف- سيب زبك وهو عماله ينقبض من الشهوة في كسي دا بيمتعني اكتر من النيك نفسه وبالفعل دفعت زبري مره تاني في كسها وسيبته في لحظاته الاخيرة من الشهوة مع الانقباضات العنيفة المتتالية اللي بتحصل في زبري وهو في كسها لحد ما خلصت من المني تماما ورجع زبري لحجمه الاصلي بعد ما خلصت شهوتي وشهوة حماتي ونمت جنبها من تعب النيك

    افلام سكس كلاب - افلام سكس - سكس امريكي - افلام نيك عائلى - فيديو سكس اجنبي - نيك مدام - سكس بنات - سكس محارم - سكس هندي


    votre commentaire
  • انا اول مره اتناكت كانت في حمام الجامعة مع الواد الامن تبع الجامعة وفرشني نيك في الحمام ساعتها وفض بكارتي “يعني فتحني” بحجة انه هييجي ويخطبني من امي اول ما يقبض الجمعية اللي هوه عاملها ,بس للاسف خدعني وناكني ومخطبنيش ولا حاجه ,وكل ما اكلمه
    يقولي “انا وحيد ابويا وامي ومينفعش اني اجيبلهم شرموطة تقعد معاهم في بيتهم”
    , فقلتله “وهو مين اللي ناكني وفتحني يا متناك موش انت بردو يابن القحبة يا كسمك”
    فقالي “وانا ايه يضمنلي ان بكارتك اللي انا فتحتها مكانتش بكراة صيني يا متناكة”
    بس انا مسيبتهوش وانتقمت منه شر انتقام ,بعت عليه اتنين رجالة تبعي وخليتهم ينيكوه ويصوروه وهما بينيكوه وبعت الفيديو لأبوه وامه وبعته لكل اصحابه واصدقائة وخليته يهرب ويسيب المكان ويمشي ,ومن بعد الحادثة وبقيت بعشق النيك بشكل جنوني وبمارس العادة السرية كتير اوي “لأن خلاص مبقتيش عذراء عشان اخاف علي حاجه” ,وبعد ما خلصت الجامعة روحت اشتغلت في مصنع ملابس ,وصاحب المصنع اسمه اسامة ,في البداية كان صاحب المصنع بيرخم عليا في الشغل اوي وكنت بتعب جدا من الشغل ,بس بعد كدا عرفت ازاي اسلك نفسي في الشغل ,فكنت بطلع لصاحب المصنع في المكتب بتاعه واضحك معاه واهزر عشان يريحني في الشغل ,وفي يوم لقيت صاحب المصنع بقولي بعد ما كل العمال يمشو ابقى اروحله المكتب عشان محتاجني في حاجه ,وبعد ما خلص الشغل طلعتله في المكتب بتاعه ,لقيته نايم علي الكنبه وموش لابس حاجه غير البوكسر الخفيف وخلاني ادعك ضهره ,وانا بدعك ضهره لقته قام من علي الكنبه وحضني جامد وفضل يبوسني علي خدودي وعلي رقبتي وفي فمي ويمص شفايفي ويدخل لسانه جوه فمي وبعد كدا سحبني بقوة ونيمني تحته وسحب البنطلون بتاعي ونزله لتحت وسحب الكيلوت من علي طيزي جامد فقطع الكيلوت بتاعي ,وقعد يعصر في فرادي طيازي بأيده جامد كأنه بيعصر ليمونه ,وبعد كدا جاب قلم رصاص طويل وربط علي طرفه قماشه قطن ودخل القلم في طيزي عشان ينضف مصاريني “احشائي الداخلية” من البراز وما الي ذلك ,وقعد يدخل القلم في طيزي ويلف القلم بداخل طيزي يمين وشمال وخرج القماشه من طيزي مليانه خرا طيز ,ويجيب قماشه تاني ويحطها علي القلم ويدخلها في طيزي تاني عشان يتأكد ان طيزي نضفت تماما وبقيت انضف من الصيني ,فدخل صباعه التخين في طيزي وقعد يلفه في طيزي في حركة دائرية لحد ما هيجني نيك وطيزي هاجت كمان ولقيت طيزي اكلتني كأن فيها دودة بتلعب فيها ولقيت نفسي عاوزة اتناك وهايج موت ومش مستحملة الدودة اللي بتلعب في طيزي ,فزقيت اسامة علي الكنبه وجبته تحت مني ونيمته علي ضهره علي الكنبه وبقي زبر اسامة واقف في منتصف جسمه عامل زي العمود ,نزلت علي زبرو بفمي وقعدت امصه وافركه بأيديا الاتنين ,كنت ماسكه زبرو بأيديا وبعصره جامد وطرف زبرو كان في فمي ,احكه من تحت بأيديا وامصه من فوق بلساني وبيضانه كانت مدلدلة لتحت فمسكت بيضانه الاتنين وحطيتهم في فمي لأن بيضانه كانت صغيرة وقعدت احركهم بلساني في فمي يمين وشمال واسحبهم بشفايفي لحد ما بيضانه كانت هتتقطع والحبل المنوي بتاعه اتشد علي اخره وانا موش واخده باله فبيضانه وجعته اوي وخصوصا ان بيضانه كانت حساسه بسبب النيك الكتير ,فرجعت زبرو تاني في فمي وقعدت امصه تاني والحسه بلساني وغرقته زبرو بريقي وكنت مركزة وانا بلحس زبرو علي طرف الزبر وخصوصا الجزء من تحت في طرف الزبر لأني عارفه انه بيثير الرجاله اوي ,لحد ما لقيت الراجل الخول “صاحب المصنع” قذف المني بتاعه في فمي (لأنه راجل خول وموش راجل اصلا ,زي رجاله كتير عندهم سرعة قذف وموش بيعرفو يمتعو حريمهم ,رجالة خسارة فيهم كلمة دكر في البطاقة) ,ولسه بيزقني بعيد عن زبرو عشان يقوم
    فقلتله “احا يا راجل يا متناك يا مخصي انت رايح فين يا سي الخول؟”
    وزقيته علي الكنبه تاني ونيمته وقعدت فوق صدره ولزقت كسي المبلول(من الشهوة والسخونة) في دقنه لأنه كان ملتحي
    وقلتله “انت بكسمك اخذت متعتك مني وعاوز تقوم يابن المتناكة ,طيب وكسي الهايج دا وطيزي اللي الدودة بتلعب فيها اعمل فيهم ايه يا مخصي؟”
    فقالي “مانتي شايفه يا حبيتي زبري قدامك وهو بيقذف المني ,يعني خلاص موش هقدر انيك تاني النهاردة”
    فقلتله “لا سيب القصة دي عليا ,انا هوقفلك زبرك تاني وهخليك تنيكني دلوقتي مره واتنين وتلاته بس عاوزاك لما تحس ان المني قرب ينزل ابقي قولي وانا هتصرف”
    فقالي “ماشي يا موزتي ,انتي شكلك خبرة”
    فنزلت من علي صدره ومسكت بيضانه وبدأت اضرب بيضانه ضرب خفيف بصباعي اللي في النص وفي نفس الوقت بليت زبرو بريقي جامد وتفيت علي زبرو وغرقته تفافة وبدأت افركه بأيديا جامد ,ولما لقيت زبرو موش عاوز يتحرك فدخلت صباعي اللي في النص في طيزو علي فجأة (عشان معظم الرجالة مبتحبش القصة دي وبيرفضوها فقلت افاجأة بيها لأني عارفه انها بتهيج اي راجل بس الرجالة بيتكسفو منها) وقعد يبرطم بالكلام بس مع حركة صباعي في طيزو بدأ زبرو يقف بالفعل وهو بدأ يستمتع بصباعي في طيزو والبعبصة ودخلت صباع تاني في خرم طيزو وبقي في طيزو صباعين من صوابعي وقعدت احركهم جامد جوه طيزو وابعبصه بصوابعي لحد ما لقيت سائل اصفر خرج من زبرو (عرفت انه صديد علي البروستاتا من كتر الاحتقان اللي عنده) ولما خرج الصديد من زبرو لقيت زبرو بدأ ينشط وهو بقي هايج نيك وزبرو بقي في ايدي زي العمود الحديد فمسكت حبل وربطت زبرو بالبيضان من تحت جامد اوي عشان الدم ميرجعش تاني وزبرو مينامش وانا قاعدة عليه ,وطلعت فوقه وفتحت كسي بأيدي عالاخر ونزلت علي زبرو لحد ما كسي ابتلع زبر الراجل بالكامل وفضلت اطلع وانزل علي زبرو لحد ما كسي اتفشخ من تخانة زبر الراجل وبعد 5 دقايق من النيك الساخن لقيت الراجل بيقولي ان المني بتاعه خلاص هينزل فحطيت صوابعي بين خرم طيزو الخصية بتاعته وضغطت بقوة شديدة ومنعت المني من انه ينزل (انا عارفه ان دا بيسبب امراض وتعب عند الرجاله بس انا موش فارق معايا حاجه المهم شهوتي انا) وشديت الحبل المربوط علي بيضانه وزبرو اقوي وحبست الدم في القضيب بتاعه اكتر لحد ما زبرو اتنفخ علي الاخر وتخن جدا ,فدخلته في فمي شويه ومصيته وبعد كدا تفيت عليه ودعكت التفه علي زبرو وبقي زبرو تخين اوي ومبلول وجاهز فطلعت فوقه وقعدت عليه بس المره دي دخلته في طيزي ومن تخت زبرو فشخ طيزي وجبت دم من طيزي بس انا كنت هايجة نيك وعشان كدا قعدت اتنطط علي زبرو بشكل جنوني وهيستيري لدرجة ان زبرو كان هيتكسر اكتر من مره وانا راكبه عليه لحد ما الراجل قذف المني بتاعه من غير ما يقولي جوه طيزي (وبعد ما خلصت نيك معاه وانا بنضف المني بتاعه من طيزي لاحظت ان فيه نقط دم في المني بتاعه وعرفت انه بسبب حبس المني وربط الزبر اللي عملته فيه بس مرضيتش اقوله) بس الراجل حبني جدا لأني بعرف اخليه ينيكني وبوصله لمتعة موصلهاش قبل كدا واتكررت العملية الجنسية بيني وبينه كتير اوي بعد كدا لحد ما في مره قذف المني في كسي وحملت بسبب المره دي ولما ظهر الحمل علي بطني وانا موش متجوزة روحت اقوله عشان يتجوزني ويستر عليا وعلي ابني اللي في بطنه بس هوه رفض
    وقالي نفس الكلمة “ايه اللي يضمن اللي في بطنك دا يبقي ابني”
    انا هددته اني هعمل تحليل نسب للولد لما اولده ,ولما ولدت العيل روحت عشان ارفع عليه قضية (وفي الفترة دي كلها مكنتش اعرف غير ان اسمه اسامة علي اسم ابويا ) بس بعد كدا لما عرفت اسمه بالكامل عرفت ان الراجل دا يبقي ابويا بالفعل وانه طلق امي من زمان (لأن امي كانت شغالة رقاصة وشرموطة وسمعتها كانت خرا وهو مكانش يعرف الكلام دا قبل ما يتجوزها) يعني انا بنته وابني اللي علي دراعي بردو ابنه

    سكس حيوانات - سكس حيوانات - سكس مترجم - صور سكس - صور سكس - عرب نار - افلام سكس - افلام سكس


    votre commentaire