• جارتي اسمها مدام علياء وساكنة في الشقة اللي قدامي بالظبط ربة منزل عندها ولد واحد في اولي ابتدائي وسنها 42 سنة وجوزها كان مشغول باستمرار انا مكنتش بشوفه غير في الاعياد وكانت مدام علباء دايما قاعدة لوحدها ,اما انا اسمي احمد و شغال مدرس عندي 34 سنة ومش متزوج وفي عمري ما مارست الجنس مع ست ابدا لأني كانت فوبيا من الامراض الجنسية ,مدام علياء طلبت مني اني اساعد ابنها في دراسته في مقابل مادي ,وفي يوم بعد ما خلصت الدرس مع ابنها قعد عندي يلعب شوية علي البلايستيشن اللي عندي ونام في النص فشيلته ونيمته عندي عالسرير ,امه قلقت عليه لحسن يكون خرج من عندي وتاه ,فجت عندي الشقة عشان تسألني علي ابنها ولما عرفت انه نايم عندي اطمنت ,انا بصيت علي عينيها لقيتها مدمعة وعرفت انها كانت بتبكي
    فقلتلها “مالك يا مدام علياء في حاجه حصلت ,انتي كنتي بتبكي ولا ايه”
    فلقيت الدموع انهمرت من عينيها وبدأت تبكي بجد
    وقالتلي “الوحدة يا استاذ احمد ,انا حاسه اني ارملة ,جوزي بشوفه من السنة للسنة وانا تعبت من الوحدة”
    فقلتلها “معلش يا مدام علياء انا حاسس بيكي لاني بعاني من الوحدة دي بردو”
    وعرضت عليها انها تييجي تسهر معايا في الليل شوية ونتكلم مع بعض عشان نونس بعض ونتسلي شوية فوافقت علطول ,انا بالنسبة ليا دي كانت فرصة ممتازة لأني انا زبري تعب من ضرب العشرات يوميا وكان نفسي انيك حاجه طريه ومدام علياء كانت انسب حاجه ليا لأن انا معجب بيها من زمان لأن امكانياتها كانت عاليه جدا ,مدا علياء كانت من نوع الستات المتحررة في لبسها ,كانت دايما تلبس بنطلونات ضيقة او جيبه محزقة وبديهات بلون الجسم ضيقة وشفافة وكانت محجبة بس من نوع الحجاب اللي بتبقي مبينة نص شعرها من تحت الطرحه

    افلام نيك محارم - سكس بورنو - سكس محارم - سكس مجاني - اخ يغتصب اختة - سكس حيوانات - سكس حيوانات - افلام سكس امهات
    وبزازها من نوع البزاز الكبير بس موش مدلدل لتحت انما بزازها بتبقي واقفه زي المدافع ومرفوعة لفوق وغالبا كنت بقدر اعرف لون السوتيان من تحت البدي لانها غالبا كانت بتبقي لابسه بدي محزق وشفاف وساعات كانت تخرج بالفيزون وكنت بشوف الكيلوت من تحت الفيزون ومتحدد بالكامل وحتي الوردة اللي علي الكيلوت كنت بلاحظها كنت ساعات ابص عليها من العين السحرية عندي في الباب وهي بتتكلم مع الستات قدام باب شقتها وافضل احك زبري علي جسمها الهايج دا ,وفي اليوم دا وعلي الساعة 11 باللي بعد ما نيمت ابنها لبست قميص نوم محزق علي جسمها وبزازها كلها تعتبر باينة باستثناء الحلمات وحته من فوق البزاز , القميص كان متخصر علي جسمها بالظبط وخصوصا ان مدام علياء كيرفي اوي وسطها عريض من تحت انما من فوق داخل لجوه فمديها شكل سكسي لايقاوم شعرها اسود وطويل وناعم زي الحرير ,بعد ما اتأكدت انه مفيش حد علي السلم جت خبطت عليا وفتحتلها علطول ,انا لما شفتها في قدام الباب عيني وقعت علي وسطها المتخصر دا ومقدرتش ازيح عيني عنها غير لما هي ضربتني في دراعي
    وقالتلي “ايه يا واد انت هتفضل باصصلي كدا ,انا كدا هسيبك وامشي ,عيب كدا”
    فاعتذرتلها علطول ودخلتها الصالة
    وقلتلها “تشربي ايه يا مدام علياء”
    قالتلي “اي حاجه يا احمد بس موش قهوة”
    انا كانت عندي فكرة تاني خالص دخلت المطبخ وجبت ازازة ويسكي عندي وصبيت منها شوية في الكوباية وخليتها شربتهم هي كانت حاسه بطعم غريب وهي بتشرب بس مرضيتش تبين ,مفيش 5 دقايق ولقيتها بدأت تسكر فجبتلها كوباية تاني بس المره دي كترت الويسكي خالص وخليتها شربتهم ,انا شربت معاها بس انا متعود عشان كدا متأثرتش اوي المهم وهي قاعدة علي الكرسي وانا قاعد علي الكرسي اللي جنبيها لقيتها رفعت رجلها وحطيتها علي وراكي ,مديت ايدي علي رجلها وبدات املس عليها وكانت ناعمة جدا وسمانة رجلها مدورة وناعمة اوي خلت زبري يهيج ,فنزلت البنطلون بتاعي لتحت شويه (وكنت ساعتها لابس بيجامة قطن) وطلعت زبري ووبدأت احكه في سمانة رجلها ,مدام علياء شافتني وانا بعمل كدا في رجليها ومتكلمتش بل بالعكس انا لقيتها خرجت بزازها من تحت قميص النوم وبدأت تفرك في حلمات بزازها وطلبت مني اني افركلها بزازها فقربت منها وحطيت ايدي علي بزازها وكانت طريه اوي زي الملبن وناعمة زي الزبدة مسكت حلمة بزها بأيدي وقعدت افركها وهي تتأوه من النشوة مقدرتش اقاوم بزازها فلحست بزازها بلساني وفضلت امصمص حلمة بزازها ,ريحة بزازها وجلدها الناعم دخلت مناخيري وسطلتني اكتر من الويسكي ,فرفعت بزازها الاتنين لفوق وكشف الجلد تحت بزازها دخلت راسي تحت بزازها ونزلت بزازها علي وشي ,بزازها كانت تقيلة لانها كبيرة وريحة جلدها الابيض ودهن بزازها اللي تحت جلدها مخلوط بريحة عرق بزازها الرائع سطلني علطول ,خدتها علي اوضة النوم وقلعتها قميص النوم والكيلوت والسوتيان وبقيت عريانة قدامي وجسمها الابيض بينور ونيمتها علي السرير وطلعت فوقها وروحت ناحية راسها وبوستها بوسه خفيفة في شفايفها ,وزبري كان فوق بطنها بالظبط فقعدت احكه في جلد بطنها الناعم وادخله بين بزازها ,هي لما شافت زبري كبير وتخين سحبتني من زبري ودخلته في بقها وقعدت تمص فيه ,زبري وقف اكتر من سخونة شفايفها وفمها من جوه فسحبت زبري من بقها وعدلتها علي بطنها ورفعت طيزها لفوق ,بالنسبة ليا دي كانت اول مره اشوف ست عريانة حقيقي قدام عيني المهم زبري ساعتها كان واقف لآخره فبدأت احاول ادخل زبري من تحت في خرمها ولقيت علي فجأة مدام علياء بتصوت
    وبتقولي بزعيق “آآآه ,ايه دا يا احمد ,حرام عليك ,انت دخلت زبرك في المكان الغلط اوووف”
    قلتلها “ازاي يا حبيبتي”
    قالتلي “انت دخلته في طيزي وانا موش باتناك في طيزي”
    كانت عماله تصوت من الالم
    فقلتلها “معلش يا حبيبتي مكنتش اعرف ,انا هخرجه حالا”
    قالتلي “لا متخرجهوش مره واحدة عشان ميوجعنيش تاني ,خرجه براحة”
    بدأت اخرج زبري من طيزها براحة ,مصارينها “طيزها من جوه” كانت سخنة اوي من جوه وزبري كان منفوخ علي الاخر وفاتح خرم طيزها علي آخره وفتحة طيزها كانت هتتقطع من تخانة زبري وهي عماله تصوت من الالم وانا بخلع زبري من طيزها كأني كنت غارز سكينة في بطنها وبخرجها منها ,المهم سحبت زبري لحد ما بقي معظمه خارج طيزها ومفيش منه جوه طيزها غير الدبوس “طرف الزبر” ودي اتخن حته في الزبر انا بصيت علي زبري لقيت عليه بقع دم وعرفت اني عورتها في طيزها من جوه ,المهم بدأت في خلع بقيت زبري من طيزها لحد ما قدرت اخرجه من طيزها بالكامل واول ما خرجته لقيتها مدت ايدها علي خرم طيزها وبدأت تدعكه عشان يهدي
    وقالتلي “لما انت موش عارف كسي من طيزي كنت قولي وانا اوريك”
    ولقيتها مسكت زبري بأيديا وهي مازالت نايمة وسحبتني من زبري وبدأت تدخله في خرم تاني من تحت خرم الطيز شوية لحد ما دخلتلي الدبوس “طرف زبري” في خرم كسها وفضلت تزق في زبري جوه خرم كسها لحد ما كسها بلع زبري بالكامل
    وقالتلي “هو دا كسي يا احمد ,يللا بقي عاوزاك تفشخني نيك النهاردة”
    انا بدأت ادخل واخرج زبري في كسها بس مكنتش مستمتع اوي لأن كسها مكنش ضيق زي طيزها وكسها مكنش سخن زي طيزها ولما زبري كان في طيزها كنت حاسس ان فتحة طيزها هتقطع زبري من شدة الضغط بتاع فتحة طيزها علي زبري ,ودا خلاني اغير رأيي وبدل ما انيكها في كسها ارجع تاني وانيكها في طيزها ,فحطيت ايدي الشمال علي بقها وثبت ايديها الاتنين بأيدي اليمين وخرجت زبري من كسها ورجعته مره تاني في خرم طيزها وبدأت انيكها في خرم طيزها لحد ما خرم طيزها ورم من النيك ومن الدم اللي خرج منه وفي النهاية قذفت المني جوه مصارينها ,وبعد ما خلصت نيك طيز مدام علياء لقيتها كانت زعلانة مني اوي لأنها اعتبرت ان دا اغتصاب لطيزها وحاولت تخرج بعد ما نكتها بس مقدرتش تمشي من الالم في طيزها فنيمتها علي السرير وعملت لطيزها كمدات ماء ساقع لحد ما طيزها هديت شويه وشيلتها ووديتها شقتها ونيمتها ,بس بعد كدا بدأت هي اللي تعشق نيك الطيز وموش بتخليني انيكها غير في طيزها ولحد دلوقتي علاقتي مستمرة معاها

    https://www.evernote.com/shard/s433/sh/01b1a6d5-e634-40af-aa54-4ed698615408/07a5fed2d8499fe22895f0cf9ace88ff
    https://aflamalyom0.weebly.com/
    https://aflamalyom.hpage.com/
    http://all4webs.com/balckthhh/home.htm?55868=30205
    https://kidblog.org/class/bnatse/posts/6txiptvg61szgdfo56lipvmdl
    https://f4you.cabanova.com/home.html
    https://www.viki.com/users/dsfsdfds_93/about
    http://xxxxxec.aircus.com/
    http://www.ad.viamagus.com/
    http://molod.karelia.ru/jforum/user/profile/144805.page
    http://xxxvvvdd111.escortbook.com/ 


    votre commentaire
  • اسمي سعاد متجوزة وعندي 35 سنة ,وفي يوم جوزي تعب اوي ومكنتش عارفه اتصرف فأتصلت بابن اختي عشان ييجي يساعدني ,مفيش نص ساعة ولقيت ابن اختي وائل جه لاعربية بتاعته ونقل جوزي للمستشفي وحجزو جوزي هناك فرجعت انا وابن اختي البيت وقرر انه يبات معايا اليومين دول عشان مبقاش لوحدي ,دخلت الاوضة بتاعتي عشان اغير الهدوم ولبست قميص نوم خفيف وردي ومن فةقه روب حرير وجبت لوائل بيجامة خفيفة من بيجامات جوزي وخليته يلبسها ,ودخلت المطبخ عشان اجهز حاجه ناكلها ,بعد ما دخلت المطبخ لقيت وائل دخل ورايا وعمال يبص علي جسمي بنظرات غريبة وعينه كانت هتقع علي بزازي وطيازي ونظراته ليا كانت كلها شهوة كأني شرموطة واقفه قدامه موش خالته وفهمت انه ناوي علي حاجه وحشه معايا ,لقيت وائل قرب مني اوي ولف دراعاته حوالين وسطي ولزق بطنه في ضهري وقعد يحك زبرو بين فرادي طيازي انا مقدرتش اتكلم معاه لأني كنت عارفه اني لو حاولت اقاومه هيغتصبني عشان كدا سيبته يعمل الللي هوه عاوزه ,فضل يحك زبرو بين فرادي طيازي من علي الهدوم وبعد كدا لقيته خلع الروب بتاعي من عليا ومسك طرف قميص النوم بتاعي من تحت ورفعه لفوق ونزل الكيلوت بتاعي لتحت ومسك فرادي طيازي بأيديه الاتنين وقعد يعصرهم بقوة شديدة ,لف دراعاته مره تاني حوالين وسطي وحضني ورفعني من علي الارض وبقيت متعلقة بين دراعاته وكسي فوق راس زبرو بالظبط (لان زبرو من النوع اللي بيقف وبيبقي موازي للبطن) ونزلني لتحت حاجه بسيطه لحد ماراس زبرو رشقت في خرم كسي وقعد يهزني علي راس زبرو وكسي يوسع من زبرو التخين ,ومره واحدة نزلني علي زبرو مباشرة ولقيت زبر وائل اتغرس في كسي لاخره وزبرو كان تخين اوي وعماله ينبض في كسي وينقبض ورفعني لفوق مره تاني ونزلني علي زبرو وبدأ يكرر الحركة دي معايا بشكل اسرع وبيضانة كانت بتلسع شفرات كسي من الخبط فيهم مع كل نزله علي زبرو ,نزلني وائل من علي زبرو ونيمني علي الارض في المطبخ ونام من فوقي ولزق زبرو في فرادي طيازي وقعد يحك زبرو بين فرادي طيازي لحد ما زبرو بقي زي العمود المسلح عريض وناشف فدفع زبرو مره واحدة في كسي وبدأ ينزل بكل قوة علي كسي وزبرو يتغرس في كسي ويوجعني اوي من تخن زبر وائل ,كان زبرو بيفرتك كسي من الدخول والخروج السريع في كسي وفي النهاية جاب اللبن بتاعه في الرحم من جوه ومرضيش يكب لبنه بره كسي ,وقام من فوقي وخلع زبرو من كسي وسابني مرميه في الارض غرقانه في المني بتاعه ودخل اوضته ,فقمت من علي الارض وجريت علي اوضتي وقفلت الباب وجبت ليمونة وعصرتها في كسي من جوه عشان اموت المني بتاعه عشان محملش منه

    سكس صعب - صور سكس - سكس امهات - افلام سكس اغتصاب - سكس ميلف - افلام سكس حيوانات


    votre commentaire
  • التلفزيون وحصلتلي حكه شديدة في كسي من تحت وبدات الحكه تزيد كل ما احك كسي وكنت محرجه جدا وانا بحك كسي قدام اهلي في البيت لحسن يقولو عليا جربانة ولا حاجه انا في البداية كنت بقول يمكن من الحر والعرق بس انا بستحمي يوميا وبهتم بنضافة كسي جدا وبنتفه باستمرار وباغسل كلوتاتي باستمرار المهم الحكه بدات تزيد كل يوم عن اللي قبليه وبدا كسي يورم من الحكه وشفرات كسي اتنفخت علي الاخر وزنبوري بدا يورم ويكبر لدرجة اني شكيت اني هتحول لراجل وزنبوري هيتحول لزبر والشفرات لما تخنت وكبرت بدات اشك انها هتتحول لبيضان زي بيضان الرجالة وكمان بدات تخرج من كسي افرازات كتير اوي

    فيها دكاترة كتير وما كانش قدامي غير دكتور واحد اللي بيكشف تناسلي في المنطقة اسمه الدكتور اسامة المهم روحت عند الدكتور اسامة لوحدي لاني كنت مكسوفة اخد اي حد معايا عشان موش يتريقو عليا ويقولولي يا جربانة والكلام دا المهم دخلت للدكتور وقلتله علي اللي اللي بيحصلي والمشكلة اللي عندي ان كسي بياكلني باستمرار واني بقعد احك فيه لحد ما ورم علي الاخر وشفرات كسي اتنفخت جدا وبقيت بتحرك بالعافية كاني لسه قايمة من علي زبر عنتيل فشخلي كسي ولا حاجه المهم انا طبعا مقلتش للدكتور الكلام بالطريقة دي انما قلته بطريقة مؤدبة فالدكتور قالي اطلعي عالسرير ونامي واكشفي صدرك من فوق عشان اقيس النبض انا متحررة في لبسي شوية محجبة بس عادي بيبقي نص شعري باين من تحت الطرحة وبلبس بناطيل ضيقة وبلبس فيزون وكل حاجه يعني الدنيا عندي سهلة جدا وفي اليوم دا كنت لابسه بلوزة ستان اسود بزاير

    سكس محجبات - سكس الام وابنها - سكس محارم - افلام سكس عائلي - عرب نار
    ولعلمكم انا جسمي ممشوق وقوامي معتدل ومظبوط جدا وبزازي كبيرة جدا وبارزة من بره البلوزة وكنت لابسه من تحت بنطلون جينز ضيق جدا وطيازي كانت هتفرتك البنطلون لاني طيزي كبيرة اوي المهم طلعت علي السرير وفكيت اول زرارين من البلوزة وطبعا بزازي بدات تبان واللحم الابيض بتاعي بدا يظهر وجه الدكتور يحط السماعات علي صدري عشان يسمع النبض بس انا شايفه عين الدكتور وهي هتنط علي بزازي كان بياكل بزازي بعنيه اكل قعد يسمع النبض ييجي 5 دقايق لحد مانا قلتله في ايه يا دكتور في حاجه غلط في النبض بتاعي راح رد عليا وقالي لا مفيش مشكلة خالص في النبض فقلتله طيب يا دكتور ايه دخل النبض بالمشكلة اللي عندي انا مشكلتي من تحت زي ما بقولك فراح قالي طيب ممكن لو سمحتي تنزلي البنطلون شوية عشان اشوفه واكشف عليه فرحت فكيت زرار البنطلون ونزلت البنطلون لتحت ونزلت الكلوت كمان فراح الدكتور مسك ملاية بيضا وغطي الجزء التحاتني مني بيها ودخل راسه تحت الملايه ولقيت صوابعه بتفتح كسي وبيفعص في شفرات كسي وبيقولي حسيتي بالم قلتله ايوه فراح ماسك الزنبور بتاعي وعصره بصباعه فانا صرخت من الالم وقلتله حاسب يا دكتور دا بيوجعني اوي المهم وانا نايمة بدات احس بحاجه طريه ومبلولة بدات تلعب في كسي من جوه فقلت للدكتور ايه دا يا دكتور فقالي انا لازم احس باطن الكس بلساني عشان اعرف ايه المشكلة فقلت في نفسي يمكن تكون هي دا طريقة الدكاترة عشان ما يجرحوش غشاء البكارة المهم فضل الدكتور يلعب بلسانه جوه كسي ويعصرلي الزنبور بتاعي ويمصه لحد ما بدات اسخن انا التانية علي لسان الدكتور ولقيت نفسي لا اراديا قمت ماسكه دماغ الدكتور وحشرتها ما بين كسي جامد اوي لحد ما لسانه لمس غشاء البكارة وفضل الدكتور يمص في شفرات كسي لحد ما لقيت نفسي بجيب شهوتي في وش الدكتور وغرقته سوايل فراح الدكتور طلع من علي كسي ومسك بزازي وقالي انا لازم اسمع نبضك تاني فراح حاطط وشه علي صدري فقلتله يا دكتور انت موش هتسمع بالسماعه فراح قالي لا انا بسمع بودني احسن وفضل يحك خده في بزازي وفي النهاية مسك بزازي الاتنين بايديه الكبيرة وعصرهم بقوة لحد ما صرخت من شدة العصر ونزل لحس ومص في بزازي وحلمات بزازي وهوه بيمص حلمات بزازي طلع زبرو من البنطلون وطلع فوق السرير وفوقي وحشر زبرو ما بين بزازي فكان طرف زبرو في بقي ما بين شفايفي وبقية زبرو في حضن بزازي الكبيرة والطرية ما كانش باين من زبرو حاجه وهو وسط بزازي وفضل يحك زبرو في بزازي الطرية لحد ما جابهم في وشي وغرق وشي بلبنه وبعد كدا قام من عليا فقلتله هاه يا دكتور عندي ايه فقالي لا حاجه بسيطة وكتبلي روشته وخللي التمرجي ينزل بنفسه يجيبلي العلاج من الصيدلية علي حساب الدكتور وكمان وانا خارجه اخدت تمن الكشف في ايدي يعني كشفت وخدت العلاج ببلاش

    فيديو سكس اسيوي - سكس xnxx - شات سكس - سكس نيك - قصص سكس


    votre commentaire
  • اسمي سعاد متجوزة وعندي 35 سنة ,وفي يوم جوزي تعب اوي ومكنتش عارفه اتصرف فأتصلت بابن اختي عشان ييجي يساعدني ,مفيش نص ساعة ولقيت ابن اختي وائل جه لاعربية بتاعته ونقل جوزي للمستشفي وحجزو جوزي هناك فرجعت انا وابن اختي البيت وقرر انه يبات معايا اليومين دول عشان مبقاش لوحدي ,دخلت الاوضة بتاعتي عشان اغير الهدوم ولبست قميص نوم خفيف وردي ومن فةقه روب حرير وجبت لوائل بيجامة خفيفة من بيجامات جوزي وخليته يلبسها ,ودخلت المطبخ عشان اجهز حاجه ناكلها ,بعد ما دخلت المطبخ لقيت وائل دخل ورايا وعمال يبص علي جسمي بنظرات غريبة وعينه كانت هتقع علي بزازي وطيازي ونظراته ليا كانت كلها شهوة كأني شرموطة واقفه قدامه موش خالته وفهمت انه ناوي علي حاجه وحشه معايا ,لقيت وائل قرب مني اوي ولف دراعاته حوالين وسطي ولزق بطنه في ضهري وقعد يحك زبرو بين فرادي طيازي انا مقدرتش اتكلم معاه لأني كنت عارفه اني لو حاولت اقاومه هيغتصبني عشان كدا سيبته يعمل الللي هوه عاوزه ,فضل يحك زبرو بين فرادي طيازي من علي الهدوم وبعد كدا لقيته خلع الروب بتاعي من عليا ومسك طرف قميص النوم بتاعي من تحت ورفعه لفوق ونزل الكيلوت بتاعي لتحت ومسك فرادي طيازي بأيديه الاتنين وقعد يعصرهم بقوة شديدة ,لف دراعاته مره تاني حوالين وسطي وحضني ورفعني من علي الارض وبقيت متعلقة بين دراعاته وكسي فوق راس زبرو بالظبط (لان زبرو من النوع اللي بيقف وبيبقي موازي للبطن) ونزلني لتحت حاجه بسيطه لحد ماراس زبرو رشقت في خرم كسي وقعد يهزني علي راس زبرو وكسي يوسع من زبرو التخين ,ومره واحدة نزلني علي زبرو مباشرة ولقيت زبر وائل اتغرس في كسي لاخره وزبرو كان تخين اوي وعماله ينبض في كسي وينقبض ورفعني لفوق مره تاني ونزلني علي زبرو وبدأ يكرر الحركة دي معايا بشكل اسرع وبيضانة كانت بتلسع شفرات كسي من الخبط فيهم مع كل نزله علي زبرو ,نزلني وائل من علي زبرو ونيمني علي الارض في المطبخ ونام من فوقي ولزق زبرو في فرادي طيازي وقعد يحك زبرو بين فرادي طيازي لحد ما زبرو بقي زي العمود المسلح عريض وناشف فدفع زبرو مره واحدة في كسي وبدأ ينزل بكل قوة علي كسي وزبرو يتغرس في كسي ويوجعني اوي من تخن زبر وائل ,كان زبرو بيفرتك كسي من الدخول والخروج السريع في كسي وفي النهاية جاب اللبن بتاعه في الرحم من جوه ومرضيش يكب لبنه بره كسي ,وقام من فوقي وخلع زبرو من كسي وسابني مرميه في الارض غرقانه في المني بتاعه ودخل اوضته ,فقمت من علي الارض وجريت علي اوضتي وقفلت الباب وجبت ليمونة وعصرتها في كسي من جوه عشان اموت المني بتاعه عشان محملش منه

    افلام سكس - افلام سكس مصري - افلام نيك - سكس عربي - سكس مصري - سكس محارم - سكس حيوانات - نيك امهات - افلام سكس محارم


    votre commentaire
  • لم افوت الفرصة و مارست نيك مجاني مع شرموطة نار حيث كنت انا و صديقي نعمل في الشرطة و يومها كنا نراقب احدى الاماكن المشبوهة التي كان يدخلها المجرمون و مروجو المخدرات و لفت انتباهي تردد احدى الشرموطات هناك و راقبتها حتى قبضت عليها . لما قبضنا عليها راحت تبكي و اخبرتنا انها تخفي هناك اغراضها حين تمارس الدعارة و انا عرضت عليها ان تمتعنا و تتركنا ننيكها على ان نسامحها بشرط الا تعود الى ذلك المكان و فعلا وافقت على الفور و طلبت من صديقي ان ينيكها اولا لكنه رفض و اخبرني انه لا يريد اما انا فكنت ساخن جدا و اريد ان انيك فقلت له انتظرني في الخارج و ساعود خلال دقائق .

    حين خرج صديقي وجدت نفسي ارتعد من شدة الشهوة و اخرجت زبي لتلك الشرموطة التي كانت خائفة لكنها لما رات زبي بدات تمصه و ترضع بلا خوف و انا في نيك مجاني معها ثم خلعت لها سترتها و رايتها بالستيان والسترينغ . ثم سالتها ان كانت تملك الكابوت فاخرجت لي قطعة وضعتها على زبي و ادخلته في كسها و انا اغلي من حرارة كسها و كنت انيكها و نحن واقفين باحلى وضعية حيث هي مائلة على الحائط و انا خلفها ادخل و اخرج الزب في نيك مجاني وساخن جدا و هي توحوح علما اننا في عمارة مهجورة و قديمة و لا يوجد احد معنا و كنت العب بثدييها و استمتع بالنيك الساخن بقوة .

    افلام سكس - اخ ينيك اخته - سكس ميلف - افلام سكس امهات

    و سخنت القحبة و دارت الي و ركبت على زبي و قالت لي اريد النيك بهذه الوضعية الساخنة و انا حملتها على زبي من فخديها في نيك مجاني ساخن نار ثم ادخلت زبي مرة اخرى بقوة و سمعت صوت صديقي يناديني و يسال هل اكملت و انا لم اجبه و بقيت انيك . كنت استمتع و في نفس الوقت اريد ان اكمل النيك لكن اللذة الجميلة تجعلني اريد ان استمر اكثر و كانت ضربات زبي قوية جدا و يدخل للخصيتين حتى احسست ان زبي يريد ان يخرج الشهوة فزرعته بقوة كاملا في كسها و صرخت ف ادنها اه اه اه ياقحبة بنت القحبة اه اه اح اح زبي سيكب في نيك مجاني ساخن في كسك الشرموط اه اه اه اه .

    و بدات انهار المني تخرج من زبي متدفقة و في الحقيقة هي قطرات فقط لكن قوتها و حرارتها تبدو كانها انهار و كان زبي فيه بركان و انا توقفت عن تحريكه و بقيت ائن اه اح اح و زبي يكب في داخل الكس و الشرموطة توحوح اه اه اه اه. ثم ارتخى زبي و نزعته من كسها و رميت الكابوت الذي كان مثل كيس الحليب و بقيت احك زبي على الجدار حتى انظفه لانه لم يكن عندي الماء و رغم ذلك لم اندم لانني مارست نيك مجاني و ساخن و مع شرموطة لا تقاوم

    افلام سكس مصري - افلام سكس بنات - صور نيك - سكس مترجم - سكس محارم - افلام سكس اجنبي - سكس محارم - فيديو سكس بنات


    votre commentaire